روبرت فورد
إقرأ للكاتب نفسه
الولايات المتحدة تخسر الحرب في سوريا
2015-03-12 | روبرت فورد
يبدو أنّ إستراتيجيّة الولايات المتحدة الحاليّة في سوريا غير مجدية. وبرغم ضربات "التحالف الدولي" الجويّة ضدّ "داعش"، فإنّ التنظيم ما زال يملك عمقاً إستراتيجياً في سوريا يدعم فيه حملته على العراق. وفي الوقت ذاته، فإنّ نظام الرئيس السوري بشار الأسد لا يحارب التنظيم ـ إذ أنّه عالق في قتال المعارضة المعتدلة. وبرغم الآمال الأميركية في انتقال سياسي وطني في سوريا، لا يكون الأسد جزءاً منه، لا يوجد مؤشّر على وقف إطلاق النار، في حين يبقى احتمال التوصّل إلى اتّفاق سياسيّ شامل ضئيلاً جداً.
إذاً، على الأميركيين ـ كما السوريين ـ الآن، أكثر من أيّ وقت مضى، أن يسألوا أنفسهم عن الأخطاء التي ارتكبت، وعمّا يمكن إصلاحه. فالإستراتيجية الأميركية تحتاج أن تركّز على استعادة المساحات من قبضة "داعش"، بالإضافة إلى إحداث الشقاق بين دائرة الأسد الحاكمة وقاعدته الشعبية المنهارة، بحيث يمكن أن يؤدي ذلك إلى تشكيل حكومة جديدة تستطيع حشد المزيد من السوريين ضدّ "الجهاديين". ولا يزال تعزيز المعارضة السورية المعتدلة عنصراً أساسياً في تحقيق هذه الأهداف. ولكن علينا ـ وعليهم ـ أن نفهم الإستراتيجيّة والتكتيكات بشكل صحيح.
جريدة اليوم
جاري التحميل