أطلقت «الجامعة الأميركية في بيروت»، أمس الاول، العمل بمختبر المسرّع الجزيئي لإنتاج النظائر المشعة «Cyclotron unit» يعتبر الأكبر في لبنان. يرتكز عمل المختبر النووي على انتاج نظائر مشعة تساعد في الكشف المبكر عن الأمراض السرطانية، والقلبية والدماغية وعلى اجراء البحوث الطبية.
يقوم المختبر، وفق مدير قسم الطب النووي والمختبر في «الجامعة الأميركية في بيروت» الدكتور محمد حيدر، بإنتاج مواد مشعة تستخدم للمرة الأولى في لبنان مثل «F-DOPA»...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف 6 أشهر من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"