سامر عطا الله أستاذ الاقتصاد في الجامعة الأميركية يتحدّث لـ«السفير» عن تبعات قرار المصرف المركزي بتحرير سعر الصرف، ورفع سعر الفائدة، وأثر القرار على الطبقات الفقيرة، والقرارات الاقتصادية التي أدّت للأزمة.

ما هي النتائج المُباشرة لقرار تحرير سعر الصرف؟
ـ إذا كان المقصود النتائج على سوق العملات الأجنبية، فمن الصعب تقييم ما يجري بالفعل حالياً. الأسواق مضطربة، ومن غير الواضح الوجهة التي ستسير فيها النتائج. ومن الصعب مثلاً...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"
المزيد عن #محطة_مصر