أصدرت «جبهة النصرة ـ مراسل القلمون»، مساء أمس، بياناً حمل الرقم 27 تحت عنوان «فكوا العاني»، وتحدثت فيه عن تفاصيل الاتفاق الذي قضى بتحرير العسكريين المخطوفين لديها. وقالت النصرة في بيانها: «في خضم الأحداث التي تعيشها الساحة الجهادية في الشام من تكالب ملل الكفر عليها، يسّر الله لإخوانكم في جبهة النصرة فك أسر عدد من الأخوة والأخوات اعتقلوا ظلماً ونُسبت إليهم تهم باطلة، وكان فكهن بعدة محاولات اعتمدنا من خلالها الجدية في الطرح والتميز في نوعية الشروط، بما...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"