تتجه تركيا إلى إعادة ترتيب أوضاع المعارضة السورية، ولا سيما «المجلس الوطني السوري»، واستباق أي تغييرات قد تطرأ على مواقف الجامعة العربية، بعد حلول العراق محل قطر في رئاسة اللجنة الوزارية العربية.
وقال مصدر عربي في باريس، أمس، إن دبلوماسيين عرباً على أعلى المستويات التقوا في الأيام الماضية وزير الخارجية التركي أحمد داود أوغلو، نقلوا تصميماً تركياً على إعادة ترتيب أوضاع «المجلس الوطني» الذي بدأ يعاني من انسحابات واستقالات، تعقد مهمة مؤتمر «أصدقاء سوريا» في الأول...