لو أن وزير الداخلية السوري أراد توصيف السلاح والمسلحين في سوريا لما تحدث بأفضل مما قاله مدير الاستخبارات القومية الأميركية جيمس كلابر آخر الأسبوع الماضي. أكد جيمس كلابر أن «تفجيرات حلب ودمشق تحمل بصمات القاعدة، وان القاعدة اخترقت المعارضة السورية المنقسمة، وان النظام قادر على الاحتفاظ بالسلطة في الوقت الحالي».
وبعد كلابر، كان تصريح آخر ومماثل لرئيس الأركان المشتركة للجيوش الأميركية الجنرال مارتن دمبسي. قال الجنرال مارتن دمبسي لشبكة «سي أن أن» :«هناك مؤشرات على أن...