في مقابلة له مع صحيفة «يديعوت أحرنوت» الإسرائيلية في العام 2006، عبّر رئيس البنك الدولي السابق جيمس وولفنسون عن «مخاوفي من أن تفقد إسرائيل، خلال عامين، مكانتها في مركز اهتمام الإدارة الأميركية»، مطالباً بـ«ضرورة مواصلة الجاليات اليهودية دعمها لإسرائيل، بكلّ ما أمكن، وإلا فإنها لن تكون قادرة على مواجهة التحديات المستقبلية».
واليوم، وبعد مرور شهر على منحه جائزة «ترومان» في «إسرائيل»، من المقرر أن يحلّ العضو البارز في «معهد الديموقراطية...