تجلس في مبنى المؤتمرات الشهير الواقع في العاصمة الإيرانية طهران في الصف الأول الدائري المواجه للمنصة. في الأسفل قليلاً تصطفّ مجموعة من المقاعد لاستقبال الخطباء ومرافقيهم، وخطيب الافتتاح لهذا المؤتمر المهم، عن الترتيبات الأمنية والإقليمية لمنطقة غرب آسيا، هو رئيس البرلمان الإيراني علي لاريجاني. الأخير هو ابن آية الله هاشمي آملي رجل الدين الإيراني الشهير، وشقيق صادق لاريجاني رئيس السلطة القضائية في إيران، ومحمد جواد لاريجاني مستشار المرشد للشؤون الدولية ورئيس جمعية حقوق الإنسان في إيران، وباقر...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"