أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي أنه يدرس إمكانية شراء مئات صواريخ أرض ـ أرض يصل مداها إلى 200 كيلومتر، وذلك بهدف توفير القدرة على ضرب أهداف كثيرة على الجبهة الشمالية، في إطار السعي لتوفير قدرة على مُجابهة سيناريوهات كثيرة. ويرى معلقون أن هذا يُشكّل تغييراً في استراتيجية النيران الإسرائيلية التي كانت حتى وقت قريب تعتمد بشكل أساسي على الطائرات للأهداف البعيدة، وعلى المدفعية والصواريخ القصيرة المدى للأهداف القريبة.
وأشار مصدر أمني إسرائيلي إلى أن المؤسسة العسكرية تُجري هذه الأيام...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"