كليمنجارو جبل بركاني في الحديقة الوطنية، يقع في اقليم كليمنجارو في تنزانيا. وهو أعلى جبل في أفريقيا وأعلى جبل قائم بذاته في العالم، بارتفاع 5895 متراً أو 19341 قدماً فوق مستوى سطح البحر.
جبل كليمنجارو هو رابع أعلى قمة في العالم، وهو يرتفع عن مستوى سطح البحر 22 ألف قدم (قمة إفريست تبلغ 29 ألف قدم). وهو أقرب قمة تغطيها الثلوج الى خط الاستواء.
يتكون كليمنجارو من ثلاثة مخاريط بركانية متميزة: كيبو 5895 مترا ( 19،341 قدما) ؛ ميونزو 5149 مترا ( 16893 قدما)، وشيرا 3962 مترا (13 ألف قدم). وأوهورو هي أعلى قمة على حافة الحفرة كيبو.
كليمنجارو هو البركان الكبير. وقد تم تأريخ الثورات الرئيسية الأخيرة إلى ما بين 150 ألفا و200 ألف سنة مضت، على الرغم من سبات قمة كيبو التي ينبعث منها غاز عند فوهته.
يتميز كليمنجارو بالتنوع البيولوجي الهائل والمنخفض في الأنواع المستوطنة. ومع ذلك تشمل المستوطنة المراعي العملاقة وكتلة العشب النامي، والنباتات الأخرى التي تكيفت على العيش في ظروف النبات الألبي.
منطقة كليمنجارو لديها مجموعة كبيرة ومتنوعة من الغابات على نطاق المرتفعات من ثلاثة آلاف متر والتي تحتوي على أكثر من 1200 نوع من النباتات الوعائية. وهناك مناطق نباتية للغابات في أعمق الأودية في المناطق المنخفضة المزروعة.
وقمة الجبل يمكن الوصول اليها للعديد من المغامرين ومن محبي تسلق الجبال لعدة أسباب:
1- إنه جبل متدرج في العلو ولا توجد فيه عقبات حاجزة تحتاج الى خبرة تسلق خاصة.
2- له عدة طرق للوصول إلى القمة، ومنها طريق يسلكه الكثيرون، وأصبح طريقاً سالكاً يتبعه اكثر المتسلقين في مغامرتهم الأولى لتسلق هذا الجبل.
3- جبل منفرد وحده في وسط السهول الأفريقية، وهو يقع في شمال تنزانيا. ويتمتع متسلق هذه الجبل بالمناظر الطبيعية الجميلة للسهول الأفريقية المحيطة بالجبل.
4- وجود رحلات منتظمة وبرامج سياحية متوفرة للصعود إلى هذا الجبل، بتكاليف غير مرهقة، كما أنه من الجبال القليلة التي لا تحتاج إلى خبرات في تسلق الجبال، وكل ما يحتاجه المتسلق هو حب المغامرة وصحة جيدة.