شباب في عام
ماذا لو أتيحت لك دعوة أربعة روائيين إلى العشاء؟ من هذا السؤال الذي طرحناه في مقابلات أجريناها مع مجموعة من الكتّاب في الدورة الأخيرة من معرض "بيروت العربي الدولي للكتاب"، انطلقنا لنكتب عن مهمتنا السريّة في عالم الكتب.. ومن "المكاتيب" القديمة التي كنّت نقرأها خلسة في غرف جدّاتنا، قرّرنا أن ندع الكبار يكتبون لأنفسهم حين كانوا صغاراً، والصغار أن يكتبوا لأنفسهم كباراً. كتبنا عن تجربة الحشيش وعن الكحول. أدهشتنا بيروت على صغر حجمها، وكتبنا عن بحرها وعن وسطها التجاري.. واكبنا الحراك الذي حصل في الصيف، والذي كان عصبه الأساسي من الشباب.. وحكينا عن صالات السينما ودور العرض في لبنان وفي غزّة.. وفي موازاة ذلك، عملنا على إصدار نسخة جديدة من موقع شباب، سعينا لتكون أكثر قدرة على تحقيق التفاعل بين أصدقاء "شباب".
في العام 2015 طرحنا مجموعة كبيرة من المواضيع، نختار منها هنا مجموعة مقالات متنوعة، احتفالاً بعام مضى وعام مقبل.
نتمنى أن تستمتعوا بها.. وكل عام وأنتم بخي
جاري التحميل