2016-11-02
الجامعة الثقافية تهنىء الرئيس ميشال عون
هنأ الرئيس العالم  للجامعة اللبنانية الثقافية في العالم  المحامي بيتر الاشقر والامين العام المركزي السيد محمد هاشم رئيس الجمهورية العماد ميشال عون بانتخابه رئيسا للبنان.
وجاء في برقية الاشقر وهاشم : فخامة رئيس الجمهورية اللبنانية العمــاد ميشــال عــون أدامه الله نتقدم من فخامتكم بإسمنا وبإسم المجلس العالمي والجامعة اللبنانية الثقافية في العالم وبإسم الإغتراب اللبناني في أنحاء المعمورة بأصدق التهاني القلبية لإنتخابكم بالإجماع رئيسا ً للبنان . آملين أن تقودوا سفينة البلاد إلى الإزدهار والبحبوحة والأمن والإستقرار والطمأنينة. إننا نتمنى أن يكون عهدكم عهد رخاء ومحبة لكل اللبنانيين مقيمين ومنتشرين، لاسيما وأنكم تهتمون كثيرا بالإغتراب اللبناني في الخارج. ونعلق عليكم الأمال الكبيرة لـِلـم شمل كل المغتربين اللبنانيين في ظل إغتراب واحد موحد يخدم لبنان في الداخل والخارج .كما ابرق رئيس المجلس القاري الافريقي في الجامعة عباس فواز الى الرئيس
2016-07-08
الجامعة الثقافية تهنئ المغتربين بعيد الفطر
وجه الرئيس العالمي للجامعة اللبنانية الثقافية في العالم بيتر أشقر والأمين العام للجامعة محمد هاشم الى جميع المجالس والفروع  ،تعميما يهنئان فيه المغتربين اللبنانيين في العالم بعيد الفطر السعيد. وجاء في التعميم:ِنهنئكم بعيد الفطر السعيد الذي احتفلنا به  قبل يومين في ظروف صعبة نتمنى ان تزول قريبا،آملين ان يعيده الله عليكم وعلى عائلاتكم باليمن والخير والسعادة،طالبين منكم  نقل هذه التهنئة الى جميع ابنائنا افراد الجالية اللبنانية الأعزاء في دول استضافتكم .
اننا  وبهذه المناسبة نشير الى مواصلتنا المسيرة من اجل لم الشمل الاغترابي ،وكلنا أمل بان يتحقق ذلك قريبا تحت ظل الجامعة اللبنانية الثقافية في العالم  التي هي ام جميع المغتربين ، مؤكدين التعاون مع الجميع من اجل اغتراب لبناني واحد موحد يكون في خدمة المغتربين اللبنانيين والمتحدرين من اصل لبناني في انحاء المعمورة.
نكرر التهنئة بالعيد السعيد وكل عام  وانتم  والاغتراب اللبناني  ولبنان بخير ..
جاري التحميل
رومانيا حاضرة البلقان وبـوابـة سقوط الاشتراكية
لا يمكن الحديث عن رومانيا من دون ان ينطبع في الذاكرة ذلك المشهد الذي نقلته شاشات التلفزة العالمية عام 1989، عندما أعدم الرئيس التاريخي نيقولاي تشاوشيسكو وزوجته رميا بالرصاص بعدما حكم البلاد طويلا بالحديد والنار، وذلك اثر ثورة شعبية عارمة على الحكم الشيوعي، شكلت بوابة لسقوط المنظومة الاشتراكية في العالم.
وتعتبر رومانيا واحدة من أهم دول اوروبا الشرقية ومنطقة البلقان بالذات، يحدها من الشمال أوكرانيا، ومن الشمال الشرقي مولدافيا، ومن الشرق البحر الأسود، ومن الجنوب بلغاريا ومن الغرب صربيا والمجر. وكانت واحدة من أبرز الدول الشيوعية في ظل الاتحاد السوفياتي السابق، وهي تأسست بعد اتحاد الدولة الرومانية ومولدوفيا بقيادة اليكساندروا ايوان كوزا، وانضمت اليهما عام 1918 كل من ترانسيلفانيا، بوكوفينا وبيسارابيا، وسميت آنذاك «رومانيا الكبرى»، وكانت أكبر مساحة لرومانيا طوال تاريخها.
جاري التحميل
المزيد
السفير الإغترابي
2016-11-29 | مؤتمر الطاقة الاغترابية في أميركا اللاتينية:
دعوة إلى تأسيس النادي اللبناني السياسي الاغترابي
أثنت التوصيات الصادرة عن مؤتمر الطاقة الإغترابية الاول في اميركا اللاتينية على "انتخاب رئيس للجمهورية والفخر والسعادة لتجلي الوحدة الوطنية في هذه اللحظات الصعبة". واكد على "دور واهمية الاغتراب كصلة وصل بين الحضارات والأديان"، كما دعا "كل المتحدرين الى استعادة جنسيتهم، والى تأسيس النادي اللبناني السياسي الاغترابي".
أصدر المشاركون في المؤتمر الذي نظمته وزارة الخارجية والمغتربين، والذي عقد على مدى يومين في ساو باولو بحضور وزير الخارجية جبران باسيل ووزير السياحة ميشال فرعون وأكثر من الف شخصية لبنانية اغترابية بيانا ختاميا تضمن الآتي:"إن المشاركين في المؤتمر الثاني الإقليمي والأول في امريكا اللاتينية يباركون نجاح هذا اللقاء التاريخي ويهنئون الوطن بانتخاب رئيس جديد للجمهورية اللبنانية ويشعرون بالفخر والسعادة لتجلي الوحدة الوطنية في هذه اللحظات الصعبة التي يمر بها وطن الرسالة. ويؤكدون حبهم وفخرهم بانتمائهم إلى جذور الحضارة وعنوانها اللبنانية ومعناهاالمثابرة والنجاح والتميز ويؤكدون على دورهم كصلة وصل بين الحضارات والأديان فأجدادهم إخترعوا حرفا وصنعوا قاربا وبنوا مدنا ليوفرواالتواصل والتحاور والمشاركة في الحياة الإجتماعية، الإقتصادية والثقافية في كل مكان".
2016-11-28 | باسيل في "مؤتمر الطاقة الاغترابية" في البرازيل:
نبحث عن كل لبناني ليستعيد جنسيته
دعا الوزير جبران باسيل اللبنانيين المغتربين إلى الافتخار بوطنهم، فهم "أبناء شعب قهر إسرائيل التي لا تقهر، وكسر داعش التي خرقت كل دفاعات العالم، وغلب المستحيل بإيصال حلم الوطن إلى سدة الدولة".
وقال باسيل، خلال افتتاحه "مؤتمر الطاقة الاغترابية الأول لقارة أميركا اللاتينية، "نحن وإياكم فتحنا الملفات ولم يبق من حلم ممنوع علينا وأفق مغلق أمامنا، فكان لنا قانون استعادة الجنسية، آملاً أن يحافظوا على لبنانيتهم، إذ لا معنى لنضالنا للبقاء في لبنان إن لم تستعيدوا أنتم جنسيتكم وتعيدوا ارتباطكم بلبنان، لغة وهوية وزيارة".
وقد حضر افتتاح المؤتمر، الذي تنظمه وزارة الخارجية والمغتربين، رئيس جمهورية البرازيل ميشال تامر، وزير السياحة ميشال فرعون، حاكم ولاية ساو باولو جيرالدو الكمين، رئيس مجلس النواب الفيديرالي رودريغو مايا، وزير الخارجية خوسيه سييرا، وعدد من الوزراء والنواب البرازيليين ومن دول أميركا اللاتينية المتحدرين من أصل لبناني وأكثر من الف شخصية لبنانية.
جاري التحميل
المزيد
جاري التحميل