تدفع السياسة المحلية اللبنانية جانبا اي دعوة الى إيلاء قضايا العالم المعاصر الاهتمام الذي تستحق. يمكن اثبات ذلك بقياس الاهتمام الاعلامي والعام في لبنان بما بات عنصرا مشتركا في عناوين اكثر الصحف في العالم: قضيتا الطاقة والمناخ.
ليس في الاهتمام بهاتين المسألتين ترف يمارس في معمعة المعركة الرئاسية الدائرة اليوم. فحساب بسيط نشرته «السفير» (راجع الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 22 الحالي) يوضح ان الارتفاع العالمي لاسعار النفط سيكلف لبنان 300 مليون دولار اضافي لمؤسسة كهرباء لبنان وحدها،...