عندما تلتقي نجما حمل كأس العالم، يشعرك الأمر بالحياء والبهجة، وكأنك تعود بالذاكرة الى لاعبين أمتعوا الناس وهزوا المشاعر، فالبرازيل التي تحن اليها دائما تجسد شخصيتك في «المونديال»، وتحمل رايتك، فكيف اذا كنت على مقربة ووجها لوجه مع احد اباطرتها.
تظن احيانا ان هؤلاء الأشخاص قد لا يكونون على شاكلة الانسان العادي إنما لهم «كاريزما» خاصة تبهرك، اما روبرتو كارلوس، فقد يبدو من بعيد انه ذلك العملاق الفارع الطول بجسده وبنيته، لكنه في الحقيقة انسان عادي جدا...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"