تستمر وحدات الجيش بتنفيذ تدابير أمنية مشددة في مختلف المناطق اللبنانية بمناسبة الأعياد، للحفاظ على أمن المواطنين وحماية التجمعات والأماكن الدينية، وتأمين حركة التسوق والمرافق السياحية والتجارية والاقتصادية.
وذكرت قيادة الجيش في بيانها المواطنين بالقرار رقم 1865 الذي يقضي بوقف العمل بتراخيص حمل الأسلحة (الصفة الخاصة والحيازة والاقتناء)، على الأراضي اللبنانية كافة لغاية تاريخ 2/1/2017 ضمناً، باستثناء التراخيص الممنوحة لذوي الصفة الديبلوماسية ومرافقي الوزراء والنواب الحاليين والسابقين ورؤساء الأحزاب والطوائف الدينية وموظفي السفارات الأجنبية عندما يكونون برفقة الشخصية المعنية فقط.
كما دعت المواطنين إلى عدم إطلاق النار ابتهاجاً بحلول رأس السنة الجديدة، وذلك حفاظاً على السلامة العامة، وإنفاذاً للقوانين المرعية الإجراء، مع التأكيد بأن أي مخالفة في هذا الشأن، سوف تعرّض مرتكبيها للدهم والتوقيف والملاحقة القانونية.