«وصل نضالنا».. هو لسان حال البرتقاليين كلما تسلم أحدهم مسؤولية جديدة. وهي حال بيار رفول. إنه «بطرس» صخرة التيار الوطني الحر، الذي عايش كل أجيال الحالة العونية.
قبل أن تهب عاصفة الرئاسة، وفي أحد مشاويرهما معاً في حديقة دارة العماد ميشال عون في الرابية، توجه «الجنرال» الى من كان يوصف مراراً بـ «ظل» العماد المتمرد قائلاً: «نحن رفاق من زمان وبدنا نكفي الحياة». لم يدرك عندها بيار رفول أبعاد كلمة «القائد»....

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"