أدخلت الأزمة السورية ومع وجود نحو مليون ونصف المليون لاجئ/ة سوري/ة في لبنان ملاحظات أساسية على تقرير لبنان في جنيف، سواء على مستوى حقوق الإنسان عامة والتقدم الحاصل في إنصاف المرأة خاصة. وعليه، يجد لبنان نفسه ومعه المجتمع المدني أمام تحديات إضافية لمناسبة اليوم العالمي للمرأة الذي يترافق عادة مع إطلاق استراتيجيات جديدة وتحديد الأولويات.
فبالإضافة إلى الغبن اللاحق بالمرأة اللبنانية جراء عدم تحقيق المساواة الكاملة بينها وبين الرجل سواء لجهة حقها بمنح الجنسية لأسرتها، أو...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"