استنكر الرئيس سعد الحريري "التفجير الإرهابي الذي استهدف مسجدا في قرية القديح في محافظة القطيف السعودية"، وقال إن "هذا الاعتداء الإجرامي مكشوف بأهدافه ونواياه، لأنه حلقة في سلسلة خبيثة ترمي إلى إثارة الفتنة بين أبناء السعودية، وتهديد الاستقرار الذي سيبقى، بإذن الله، علامة فارقة من علامات القوة والوحدة والتماسك الوطني حول الدولة السعودية وقيادتها".
وإذ تقدم  بأحر التعازي من أهالي الشهداء الذين سقطوا في التفجير الإرهابي، توجه إلى الملك سلمان بن عبد العزيز،...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"