يجمع اللبنانيون على ضرورة إبعاد المحكمة الدولية الخاصة بلبنان والمعنية بملف اغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري والملفات المرتبطة به، وعلى تحييدها عن السجالات السياسية الداخلية، والحرص على بقاء عملها «ضمن أفضل المعايير القانونية الدولية» بحسب ما يؤكد رئيس المحكمة القاضي الإيطالي انطونيو كاسيزي. وفي الزيارة الرسمية الأولى من نوعها لكاسيزي لبيروت، تركزت مداولاته مع المعنيين اللبنانيين على نقطتين اثنتين: ـ تعيين قاضي ارتباط «معني بتأمين الاتصال بين السلطات اللبنانية والمحكمة، لا سيما تنفيذ...