في إصداره الروائي الجديد عن "دار الآداب" تحت عنوان "البحر خلف الستائر"، يأخذك الكاتب المصري عزت القمحاوي في رحلة عزلة عاشها، طاولت بأذاها وجوده الإنساني، وفقدان تواصله مع الآخرين ومع المكان. إيماءات الجسد هنا تلعب دوراً بالغ الدلالة، والعين بوصلة لالتقاط الأشياء المهملة التي تغدو أكثر من ضرورية في رحلة العزلة هذه. معه هذا الحديث:ـ لنتحدث أولاً عن هذه الكتابة التي قد لا تكون مألوفة في السرد العربي، كتابة العزلة التي تعتمد على التأمل والصوت الداخلي.
ـ كنت أحب أن...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"