اليوم، وبفضل تقنيات الاتصال الحديثة والإنترنت، تخطت «السفير» مصاعب الرقابة والتكاليف الباهظة للطباعة في الخارج وتمكنت من الوصول إلى قرائها في القارات الخمس عبر موقع إلكتروني على شبكة الإنترنت عنوانه www.assafir.com.
تتضمن صفحات «السفير» الأخبار والتغطية الميدانية للأحداث في السياسة والاقتصاد والثقافة والمجتمع والرياضة والترفيه، بالإضافة إلى التحقــيقات الميدانيــة والعلمية والبيئية.
وتتولى تغطية الأحداث اليومية مجموعة صحافيي «السفير» ومراسليها في أبرز عواصم العالم، مستعينين كذلك بالخدمات الإخبارية التي توفرها وكالات الأنباء العالمية.