تقول الكاتبة سفيتلانا أليكسيفيتش في رواية «فتيان الزنك»، التي تتحدث عن المقاتلين الأمميّين في حروب الغير، «أنت لا تفكر في الحرب، أنت تبدأ في التفكير بعدها».
ووفقاً لتوماس هيغهامر، مدير أبحاث الإرهاب في مؤسسة أبحاث الدفاع النرويجية، فإن سوريا الآن تمثل «أكبر حشدٍ للمقاتلين الأجانب في التاريخ»، وفيما ركزت الإحصائيات على أعداد الأجانب المنضوين تحت الرايات الإسلامية في سوريا، تبقى الفصائل الكردية، والأجانب ضمنها، مستبعدةً من البحث والإحصاء.
وتعد...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"