تشهد مصر، منذ 30 حزيران 2013، عمليات شبه منهجية تستهدف كمائن للجيش والشرطة، وأفراداً ووحدات تابعة للقوات المُسلّحة، خاصّة في سيناء، كما تمتدّ العمليات الإرهابية لمحاولات اغتيال شخصيات عامّة ومسؤولين في الدولة في القاهرة ومُحافظات أخرى.
ولكن عملية اغتيال العميد أركان حرب عادل رجائي، يوم السبت الماضي أمام منزله في مدينة العبور على أطراف محافظة القاهرة، تبدو مُختلفة عن العمليات الإرهابية التي وقعت على مدار السنوات الثلاث السابقة، بما فيها عملية اغتيال النائب العام السابق هشام...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"
المزيد عن #محطة_مصر