أكّد الرئيس السوري بشار الأسد خلال استقباله وزير الدولة الهندي للشؤون الخارجية مبشر جاويد أكبر أمس الأول أنّ «وقوف العديد من الدول الصديقة ومن بينها الهند إلى جانب الشعب السوري عزز صمود سوريا في وجه حرب فرضت عليها من قبل دول غربية وإقليمية».
وأكد الأسد أن «السوريين مصممون على المضي في الدفاع عن وطنهم ووحدة بلدهم».
من جانبه، أعرب أكبر عن «استعداد بلاده لتقديم كل ما من شأنه تخفيف معاناة الشعب السوري وتعزيز صموده والمساهمة بفعالية في عملية التنمية...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"