مع الإعلان عن إنجاز الاتفاق النووي بين إيران والدول الست الكبرى، فقد تغيرت التوازنات بالمنطقة. ومرد ذلك أن تحسين علاقات إيران مع الغرب بعد الاتفاق سيغير المعادلات الإقليمية، بتداعيات جيو ـ سياسية كبرى، وآثار مباشرة على بؤر النزاع الإقليمي في العراق وسوريا ولبنان واليمن.
منطقياً، سيتطلب الأمر وقتاً حتى تمكن رؤية أبعاد التغيير الإقليمي وطبيعته الجيو ـ سياسية، كما ستلعب موازين القوى على الأرض دورها الأساس في رسم صورة المشهد الصراعي في تلك البؤر. وفي المقابل، هناك تداعيات جيو ـ...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"