أعلنت وزارة الداخلية العمانية أمس، نتائج انتخابات المجالس البلدية التي جرت للمرة الأولى في السلطنة أمس الأول، وتنافس خلالها 1475 مرشحاً للفوز بـ192 مقعداً.
وأظهرت النتائج إقبالاً متوسطاً على التصويت، رأى فيه المسؤولون العمانيون مؤشراً يدعو إلى الارتياح نظراً لحداثة تجربة المجالس البلدية، التي اعتبر وزير الداخلية العماني حمود بن فيصل البوسعيدي أنها « تشكل خطوة جديدة في إطار بناء مجتمع عصري»، مؤكداً «مبدأ الشراكة والتعاون والتعاضد المؤسساتي المستند الى دور المواطن في بناء وطنه...