الشيخ نمر النمر، ليس أول من يُظلم، ولن يكون الأخير. السجل السعودي الحقوقي تند براءته. أحكامه وطريقة تنفيذها، ضرب من التوحش. مملكة تعيش بالقبضة وتسخو بالقصاص. تطمئن إلى غربٍ لا يحاسبها، وإلى منظمات حقوقية خرساء، وإلى إعلام عالمي ممسوك، وإلى أن السعودية، يحق لها، ما لا يحق لغيرها... مملكة الظلام هذه، تمارس الظلم، والشيخ النمر، لن يحظى بغير الغضب الشيعي، والشيعة، ليسوا على ما يرام، عربياً وعالمياً، فالأنظمة الرسمية الحمائية للسعودية، هي أنظمة مرتبِّصة ومراقبة ومتحفزة، لكل ما يمت إلى...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"
المزيد عن #إعدام_النمر