كما في كل عملية «جرد حساب»، لا بدّ من توخّي الدقة في العودة إلى هذا الأمر أو ذاك، من أجل الوصول إلى نتيجة شبه صائبة. وإذ أوردنا كلمة «شبه»، فلأن استخلاص العبر حول مسألة كمسألة التشكيل لا تعتبر مهمة سهلة، إذ لسنا في وارد عملية حسابية، أو مسألة رياضية، تكون النتائج والحلول النهائية فيها غير قابلة للأخذ والرد، نظراً لارتباطها بمنطق علمي لا جدال كبيرا حوله. فالفن التشكيلي، إثر ابتعاده عن الأنماط الكلاسيكية منذ فترة بعيدة، صار موضوعاً إشكالياً، يخضع في عملية تفسير مضامينه،...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"