لم تقم المديرية العامّة للأمن العام بمداهمة لإلقاء القبض على أبرز أعضاء الشبكات الإرهابيّة التي كانت مهمّتها إدخال السيارات المفخّخة، وإنّما عثرت على «المفتاح ـ الكنز» في سجن رومية!
من دون تعبٍ، أُخرج محمّد القاسم من زنزانته قبل خروجه الى الحرية بثلاثة ايام، واقتيد إلى التحقيق ليفصح عن أخطر ما في جعبته من معلومات، والتي لم يقلها عندما تمّ القبض عليه في البقاع في نيسان 2014. أنكر الموقوف سابقاً كلّ التّهم الموجّهة إليه من الانتماء إلى تنظيم إرهابي وتأمين أموال لـ...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"