منذ حوالي سنتين استحوذت «مجموعة سرادار» أكثرية أسهم «البنك التجاري للشرق الأدنى»، وباشرت الإدارة الجديدة التفاوض مع بنك الصناعة والعمل للسير بعملية الدمج، على أن تتملّك المجموعة نسبة 51 في المئة من «بنك الصناعة والعمل»، ولأن هذا الأخير هو الدامج بدأت المفاوضات مع «اتحاد نقابات موظفي المصارف»، للخروج باتفاقية رضائية شبيهة بالاتفاقيات التي أبرمت في عمليات دمج أخرى، باتجاه المحافظة على حقوق ومكتسبات العاملين في بنك الصناعة والعمل البالغ...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"