أحيت «جامعة هايكازيان» يوم تأسيسها، واحتفلت باطلاق أول احتفالات اليوبيل الـ60، برعاية وحضور وزير الإعلام رمزي جريج، رئيس الجامعة القس الدكتور بول هايدوستيان. وتخلل الحفل تكرًيم الراحلين غسان تويني وهاري كونداكجيان. وتذكر هايدوستيان صعوبة البدايات التي واجهتها الجامعة من قلًة الموارد البشرية والمادية. وقال: «كل نجاحات الجامعة تكمن في ثقافة العمل الشاق والدؤوب، الانفتاح تجاه الآخرين». وقال: «تويني جسد الشعار بقلمه، وكونداكجيان بعدسته».
واعتبر جريج...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"