«شغف الإنسانية» هو العنوان الذي اختاره الفنان رافي يداليان لمعرضه الذي يقام في غاليري Art on 65th (الجميزة)، لغاية 18 الجاري. ويفسر الفنان هذا الشغف من خلال تقليب الشكل البشري في حالات وطقوس وتعبيرية شديدة التنوع، كأن التنوع ذاته والبحث عن حقل واسع من المفردات الشكلية والتآليف هو الذي يفسر هذا الشغف. بل إن التخييل الذي نراه في تشكيل الجسم البشري، من خلال انفتاحه على احتمالات تبدأ من التمثيل المبسط ولا تنتهي عند سريلة لأعضاء الجسم بلا حدود.
25 لوحة مشغولة بالأكريليك...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"