فتح جبل اثوس أو الجبل المقدّس (شمال اليونان) عالمه الروحي على القادة الماركسيين اليونانيّين، مثل القائد الشيوعي الراحل خاريلوس فلوراكيس في العام 1995، والزعيم اليساري الحالي أليكسيس تسيبراس في العام 2014. حجّ الاثنان إلى حديقة السيدة العذراء، بالرغم من رفضهما أداء قسم اليمين الكنسي في البرلمان اليوناني. أدَّى ذلك إلى جدل حادّ بين منظّري الإلحاد من جهة، والمؤمنين بالمسيحية الأرثوذكسية من جهة ثانية، خصوصاً أنّ المؤسّستين الكنسيّة واليساريّة تستخدمان خطاباً مشتركاً يستند إلى الحجّة والمنطق...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"