عرفت السعودية بأنها مملكة الصمت، وانها تفضل الديبلوماسية الكتومة، وتمارس سياسة الاعتدال، والاتفاق مع جميع الأطراف.
ما لم يعرف عن السعودية انها تمارس العنف بالواسطة، وتخوض الحروب بالاستعارة، وتصدّر التطرف بلبوس وهابي، وأشكال "قاعدية" تمارس العنف الاستئصالي، وان ديبلوماسيتها الكتومة، غطاء، يظهرها انها دولة "حكيمة" وراعية.
صاغ الإعلام السعودي المباشر والإعلام الرديف صورة شبه مثالية للمملكة. غطى حروبا خاضها عنها بالوكالة، وكلاء إقليميون بكلفة بلغت مئات...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"