لا يكاد يمر يوم من دون أن يصل فيه سعودي آخر إلى سوريا بهدف الانضمام إلى التنظيمات «الجهادية» والقتال في صفوفها.
ورغم التعدد الكبير في الجنسيات التي تتوافد منها قوافل «الجهاديين»، إلا أن السعوديين هم مصدر القيادات «الجهادية»، وخزّان منفذي العمليات الانتحارية، ما يعطيهم ميزة لا يمتلكها غيرهم.
قد نعلم أن آخر سعودي وصل إلى الأراضي السورية، حتى الآن، هو الفتى معاذ المعتق، البالغ من العمر 17 عاماً، ولكن لن يكون بالإمكان أبداً معرفة أول سعودي...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"