اعلن أمين السر التنفيذي لـ«لقاء مسيحيي المشرق» فادي حايك ان «المؤتمر العام الاول لمسيحيي المشرق» الذي عقد في مقر اللقاء في الربوة كان نقطة بداية لعمل أشمل وطويل المدى يشارك فيه الجميع».
وقال في حديث لـ«المركزية»: «تبين في نتيجة المؤتمر والاحاديث واللقاءات الثنائية ان هناك مطلبا جديا لإيجاد آليات عمل تتولى تثبيت المسيحيين في ارضهم ومساعدتهم على المشاركة الفاعلة في اجهزة الدولة». واضاف: «لاجل هذا الغرض تم تشكيل لجنة من لقاء مسيحيي المشرق بدأت درس كل الاقتراحات واختيار ما يمكن تنفيذه منها،...