قالت مصادر فلسطينية في سوريا إن عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عباس زكي نقل إلى الرئيس السوري بشار الأسد، خلال لقائهما في دمشق قبل أيام، رسالة من أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني تعبر عن رغبة بتلطيف الأجواء مع دمشق. وتقول المصادر الفلسطينية إن زيارة زكي لدمشق، واجتماعه مع الأسد في 7 تشرين الأول الحالي، لم تكن مرتبطة بالوضع الفلسطيني الخطير في دمشق، ولا بالعلاقات الفلسطينية - السورية على الإطلاق، وإنما بدولة قطر وسياستها الخارجية. واعربت مصادر عربية وفلسطينية عن استغرابها للزيارة المفاجئة...