شهدت محاكم البحرين خلال الأيام الأخيرة سيلا من الأحكام القاسية على معارضين اتهمتهم السلطات بالانتماء إلى «خلايا إرهابية والتخطيط لإطاحة الحكم والمشاركة في أعمال اعتداء على عناصر الشرطة وحرق سياراتهم والتعدي عليهم بقصد القتل وتفجير قنابل محلية الصنع والمشاركة في تجمعات غير مرخصة والدعوة إلى التمرد على النظام».
وشملت الأحكام أكثر من ثمانين معارضاً بحرينياً، بينهم سيّدة، وتراوحت بين خمسة أعوام والمؤبد. وخلال المحاكمات، شكا غالبية المتهمين من التعرض لسوء المعاملة والتعذيب أثناء...