«كيمياء، فيزياء، أحياء، رياضيات، أخذ أول حرف من كل كلمة ( ك ف ا ر) أي كفار، شاهدوا خبث الكفار واليهود تالله إنها مؤامرة! اتركوا دراسة العلوم المجوسية حالاً والتحقوا بكلية الشريعة!»
بهذا النوع من المنشورات، يطلّ د. أبو البراء يومياً عبر صفحته على «فايسبوك»، ليسخر من بعض الشيوخ المتطرّفين. يتبعه على فايسبوك أكثر من 56 ألف شخص، ويعرّف عن صفحته الساخرة التي انطلقت في كانون الثاني الماضي بالقول: «عضو في هيئة الأمر بالمعروف، سيف مسلول على رقاب الزنادقة والعلمانيين...