لا تزال تداعيات اقتحام قوات الأمن لمنزل المرجع الشيعي البارز في البحرين، الشيخ عيسى قاسم الأسبوع الماضي، قائمة. فبعـــد البيان الذي أصدرته قوى المعارضة بأطيافها المتعددة تضامناً مع الشيـــخ قاسم ورفضاً للاعتداء على منزله، خرجت تظاهرات في الدراز، المنطــــقة التي يقطن فيها، بالإضافة إلى مناطق أخرى تضامناً معه. كما دعا «المجلس الإسلامي العلمائي» إلى اعتصام جماهيري حاشد اليوم في الدراز أيضاً. ورفعت المعارضة، وعلى رأسها «جمعية الوفاق الوطني» الإسلامية، من حدة خطابها تجاه السلطة، بعد ما اعتبرته...