مع الكلام الأخير الصادر عن الامين العام لـ«حزب الله» السيد حسن نصرالله حول طائرة الاستطلاع التي قالت اسرائيل انها اسقطتها قبالة حيفا، يزداد الغموض حول هذه الطائرة، في ظل ثابت وحيد ان «حزب الله» لا يقف وراء هذه الطائرة و«هذا ما يعلمه العدو قبل الصديق».
يستشف من كلام نصرالله حول الطائرة، أنه هدف الى رفع منسوب الحيرة والقلق عند المستويات السياسية والعسكرية - الامنية في اسرائيل، بوصفها معنية أمام جمهورها في كشف حقيقة هذه الطائرة.
ويقول مصدر مواكب «انه عندما...