مع كلّ حلقة من برنامج «بس مات وطن»، يصير البحث عن المضحك فيه، أكثر صعوبة. حسّ الفكاهة عند شربل خليل لاذع وجدلي من دون شكّ، لكنّ النكتة فيه، باتت موضع شكّ. لا يختلف شربل خليل في شيء عن رئيس بلديّة الدكوانة الذي يرى أنّ العنفوان يمرّ بالتلصُّص على خصوصيات روّاد نادٍ ليلي. بالنسبة لـ «بس مات وطن» فإنّ الضحكة تمرّ بعرض شخصيّة مثليّ، يقرِّر الالتحاق بمجاهدي تونس، طمعاً بالمشاركة بـ«جهاد النكاح»! كان ذلك بعض ما اختاره شربل خليل لإضحاك اللبنانيين في حلقة الجمعة 26 نيسان...