دعت «جمعية لنعمل من أجل المفقودين» و«لجنة أهالي المخطوفين والمفقودين في لبنان» و«جمعية سوليد»، المواطنين إلى التجمع عند الواحدة والنصف من بعد ظهر اليوم أمام المتحف الوطني، على أن تنطلق مسيرة باصات، تتوقف عند ثلاثة مواقع معترف بأنها تخفي مقابر جماعية.
وتنطلق المناسبة من النداء الذي وجهته رئيسة «لجنة أهالي المخطوفين والمفقودين» وداد حلواني عبر «الاذاعة اللبنانية»، في 17 تشرين الثاني 1982، اثر اختطاف زوجها عدنان حلواني، وتجمع عائلات الأشخاص المخطوفين والمفقودين حينها للمرة الأولى من اجل...