حكومة مدنية انتقالية في المنفى لسوريا أم مجلس عسكري أعلى لقيادة المرحلة الانتقالية؟ محوران يتنازعان رعاة المعارضة السورية الإقليميين بين الخيارين المطروحين. فرنسا في الخيار الأول لبواعث سياسية تتعلق بنفوذها المباشر في المجلس الوطني السوري، وتقف الولايات المتحدة وبريطانيا مع مجلس عسكري لبواعث أمنية، والحاجة إلى قوة سورية عسكرية قادرة على توفير ضمانات تتعلق بالأسلحة الكيميائية وضبط الجماعات المسلحة، لا سيما الإسلامية.
ويتقاطع الخياران عند هدف واحد يتجاوز تنظيم مرحلة ما بعد الرئيس السوري بشار...