نالت طالبة لبنانية بتفوق شهادتها العلمية الثانية في مجال علوم الصواريخ. ولكن هذه الشهادة لم تكن من جامعة لبنانية أو من أي جامعة أخرى في العالم وإنما من معهد «التخنيون» الإسرائيلي في حيفا: انها أول عالمة صواريخ لبنانية في إسرائيل، أرزة سعد حداد، ابنة مؤسس «جيش لبنان الجنوبي»، أو بصفته المعروفة في الماضي «قوات الرائد حداد» قبل أن تغدو «جيش لحد». ومن الآن فصاعدا، يمكن للصواريخ الإسرائيلية الموجهة نحو لبنان أن تحمل بصمات أرزة.
ولدت أرزة حداد في مرجعيون...