رسمياً تنعقد «المجموعة الرائدة من أصدقاء سوريا» في باريس اليوم لمنع انحراف العملية السياسية والمهمة في سوريا. القول لوزير الخارجية الفرنسي آلان جوبيه، في معرض شرح الأسباب الداعية إلى استدعاء وزراء خارجية 14 بلداً من أوروبا وتركيا والولايات المتحدة، وسبعة بلدان عربية هي قطر والسعودية والأردن والمغرب ومصر ودولة الإمارات وتونس.
ولا جدال أن الاجتماع قد استدعي على عجل. فخلال لقاء قبل يومين مع احد المسؤولين الفرنسيين المباشرين عن الملف السوري استبعد أي لقاء من هذا النوع في الأيام...