لم يكن من السهل محو الإحساس بالخيبة الذي خيّم على المشاركين في جلسة النقاش التي نظمتها منظمة «كفى» حول نظام الكفالة الخاص بالعاملات الأجنبيات المهاجرات في لبنان، والمـتأتي من استقالة وزير العمل السابق شربل نحاس.
فمنظمو الجلسة، ومعهم الجمعيات والناشطين في مجال حقوق العمال الأجانب، كانوا يعدّون العدة على مدى الشهور الماضية، للإفادة من وجود نحاس على رأس وزارة العمل، لتحقيق ما عجزوا عنه على مدار سنوات طويلة. كيف لا، والوزير الذي فضّل قناعاته وانسجامه مع نفسه على السلطة...