نظّمت «الجمعية اللبنانيّة للتوليد والأمراض النسائيّة»، بالتعاون مع «صندوق الأمم المتّحدة للسكان»، ورشة عمل أمس، حول مقاربة قضايا صحة المرأة في وسائل الإعلام في لبنان.
وخلال تقديمه عرضاً عن وضع صحة المرأة في لبنان، لفت رئيس الجمعية الدكتور فيصل القاق إلى «وجود نقص في إيصال المعلومات والخدمات الطبيّة للمرأة في لبنان. فلا تجري الكثير من النساء فحص القزازة للكشف عن سرطان عنق الرحم، أو الفحص المبكر عن سرطان الثدي، أو المتابعة لفترة ما بعد الحمل». وتغيب شرائح واسعة كالمتقدمات في السن، والشابات،...