دفعت تركيا تدخلها في الأزمة الداخلية السورية الى مستوى خطر ينذر بتوتر حدودي بين البلدين ويثير المخاوف من عزم السلطات التركية على إقامة منطقة عازلة على أحد جانبي الحدود المشتركة، عندما أعلنت انقرة أمس، أن قواتها البرية ستجري مناورات عسكرية على الحدود مع سوريا تبدأ اليوم وتستمر حتى 13 تشرين الأول الحالي، يشهدها رئيس الحكومة رجب طيب اردوغان الذي كرر القول إن بلاده عازمة على فرض عقوبات على النظام السوري.
ومنع الفيتو الروسي - الصيني المشترك في مجلس الأمن الدولي الدول الأوروبية، مدعومة من...

يمكنكم الاطلاع على المقال المطلوب وأرشيف يصل إلى عشرة أعوام من "السفير" عبر تسجيل الدخول أو الانتساب الى أسرة "السفير"