خرج المارد من القمقم. حدثت الثورة العربية. انتفضت الجماهير العربية من دون أن تستشير أحداً ومن دون إذن من أحد. ومن حسن الحظ أنها فعلت ذلك. يُفترض أن تكون الثورة انتفاضة ضد السلطة، سلطة الاستبداد والقهر والسلب والنهب... هذه الجماهير التي قامت بالثورة هي نفسها التي كانت تُضطهد وتُسجن في الوقت الذي كانت قوى الامبريالية وأتباعها من أنظمة النفط العربية ومحطاتها الفضائية تقيم علاقات إيجابية ومميزة مع السلطة المعنية. الامبريالية وأنظمة النفط التابعة لها غيّرت رأيها، وأعلنت خوض صراع مع أنظمة...